خبراء في التفويض أم خبراء في التخلص من المهام؟

 
لا شك في أنك صادفت مفوِّضاً / مفوِّضةً من الدرجة الأولى يبحث عن أول ضحية أمامه لرمي مسؤولياته عليها. أين الخطأ؟ في التفويض أم في الأسلوب؟ التفويض الناجح (Delegation) هو مهارةٌ وفن، وهو مهم جداً لتمكين الفريق ورفع كفاءته في أداء مهام أكثر لا التخلص من المسؤوليات ورميها على الغير.
 

كيف تفوض بنجاح؟

  • فوِّض مسؤولياتٍ لا مهاماً: قم بتفويض “مسؤوليات” متكاملة لا بتفويض مجرد “مهام”، حتى تكون التجربة فيها مساحة للطرف الآخر لينمو ويتطور.
  • فوِّض بمسؤولية: تأكد من أنك وفرت للطرف الآخر كافة الموارد التي يحتاجها. في حال احتاج التفويضإلى “نقلٍ للخبرة”، أعط الطرف الآخر مساحة للتعلم وسلمه المسؤولية تدريجياً:
  1. دعه يراقبك وأنت تقوم بها، ثم
  2. شاركه في أدائها، ثم
  3. أشرف عليه وهو يقوم بها لوحده، ثم اتركه ليبدع. 
  • اترك مساحة للإبداع: بعد أن تصف النتيجة المرجوة بوضوح وتحدد معايير النجاح والخطوط الحمراء، اترك مساحة ليقوم بتحقيق النتيجة على طريقته ويوظف إبداعه.
  • ابقَ في الصورة: ابق على تواصل مع المفوض وكن كريماً في إعطائه الملاحظات والتغذية الراجعة.
Share This