سبوتي (Spotii) تنطلق في السعودية… 

انطلقت “سبوتي” ( Spotii ) إحدى منصات “اشتر الآن وادفع لاحقاً” في السعودية الأسبوع الماضي، بعد 4 أشهر من انطلاق  منافستها “تابي”(Tabby) أول منصة عربية في هذا المجال في المملكة.

نموذج العمل:  ماذا تعني منصات “اشتر الآن وادفع لاحقاً”؟

تهدف هذه المنصات لتوفير حلولٍ تمويلية غير بنكية بديلة للمشتريات البسيطة ومستلزمات الاستخدام اليومي (الأثاث والتجميل وحتى الملابس)، حيث تتيح:

  • للمستهلكين: فرصة تقسيط ثمن مشترياتهم على 4 دفعات أو أقل من دون أي فوائد. 
  • لأصحاب المتاجر: تقديم خدمة التقسيط للزبائن دون تحمل مخاطرها، إذ تتكفل المنصة بدفع قيمة المنتج كاملةً مقدماً للمتجر مقابل نسبة بسيطة من قيمة المشتريات.

يشهد هذا القطاع نمواً متسارعاً على المستوى العالمي، ومؤخراً انطلقت بقوة شركات ناشئة واعدة في دبي من أبرزها “تابي” (Tabby) و”بوست باي” (Post Pay)  و”سبوتي” (Spotii).

ماذا يعني لي كل هذا؟

كمشترٍ …

إذا كنت: (1) حريصاً على عدم تجاوز الحد الائتماني لبطاقتك لتجنب دفع الفوائد، و (2) أمامك مشتريات لا تتناسب أسعارها مع ميزانيتك، فـحلول التمويل هذه ستبدو لك كمنقذ، ولكنها في الحقيقة قد تشكل فخاً مالياً..

لماذا؟ لأن خيار التقسيط يضعف “الرابط النفسي بين الشراء والدفع”[1]، و يوهمك بأنك لازلت ضمن حدود ميزانيتك، مما قد يجعلك أكثر عرضة لشراء عدد أكبر من المنتجات خلال جولة تسوق واحدة.

قد يهمك أيضاً أن تتطلع على الآراء الشرعية حول الموضوع، حيث تتضمن الخدمة رسوماً إضافية في حال التأخر عن السداد.


كصاحب متجر …

تعد هذه الحلول محفزاً كبيرا لإنفاق المستهلكين عبر الإنترنت، خاصة بعد تغير أنماط الشراء خلال فترة الجائحة (بحسب “سبوتي”،  قد يزيد حجم سلة المشتريات الالكترونية بنسبة 50%  إلى 70%).

 

 الصورة الكلية 

زاد التحول الى أنظمة الدفع الرقمية خلال السنوات الأخيرة بشكل ملحوظ، حيث بلغ حجم السوق العالمي لخدمات الدفع الإلكتروني 6.2 مليار دولار في 2019م، ومن المتوقع أن ينمو هذا السوق بمعدل نمو سنوي مركب(CAGR) يبلغ 16.9٪ خلال الـ7 سنوات القادمة.

بحسب استطلاعٍ أمريكي، يستخدم ثلث المستهلكين الأمريكيين خدمات “اشتر الآن وادفع لاحقاً”، ويعد ذلك مؤشراً لمستقبل انتشار الخدمة في الشرق الأوسط، خاصة في ظل ازدياد معدلات التسوق الالكتروني في المنطقة (أظهرت الدراسات الاستقصائية حديثا أن نصف المستهلكين السعوديين يتسوقون عبر الإنترنت بشكل أسبوعي).

[1] Six new ways to ‘buy now, pay later’ in the UAE – The National (thenationalnews.com)
Share This