كيف تستثمر مثل وارن بافت؟

 

تجاوز سعر سهم شركة وارن بافت بير كشير هاثاوي Berkshire Hathaway 500,000 دولار، وهو ما جعل قيمتها السوقية تتجاوز 738 مليار دولار، وأعاد التأكيد على مكانة وارن بافيت باعتباره أحد أعظم المستثمرين الماليين في العصر الحديث إن لم يكن أعظمهم على الإطلاق.

من هو وارن بافت؟
بدأ وارن بافت رحلته الاستثمارية في عمر 11 سنة، حين قام بشراء 3 أسهم في شركة النفط سيتيز سيرفس Cities Service بسعر 38$، ثم باعها بعد فترة قصيرة بسعر 40$، محققا ربحا مقداره 6 دولارات فقط، لكنه تعلم درسا مهما في الصبر، حيث إن سعر السهم قفز بعد فترة قصيرة إلى 200$ للسهم!

على الرغم من هذه التجربة السيئة، واصل وارن بافت رحلة التعلم بالتجربة والخبرة الطويلة في الاستثمار في الشركات، ويعتبر اليوم رابع أغنى رجل في العالم بثروة تصل إلى 95 مليار دولار! اتبع وارن بافت من خلال شركته بيركشير هاثاواي Berkshire Hathaway أسلوب مرشده بنيامين غراهام Benjamin Graham في الاستثمار، ويسميه البعض استثمار القيمة Value Investing. وإليكم تعريف بهذا الأسلوب وبعض النصائح التي يسديها وارن بافت للمستثمرين.

مقارنة بين مؤشر شركة بيركشير هاثاواي ومؤشر الأسهم الأمريكي S&P500 خلال 20 سنة المصدر: TradingView

ما هو استثمار القيمة؟ 

استثمار القيمة يعتبر واحدا من استراتيجيات الاستثمار الشهيرة، وفيه يبحث المستثمر عن الأسهم التي يجري تداولها في سوق الأسهم بأقل من قيمتها الجوهرية Intrinsic Value، ويقوم بشرائها قبل أن يرتفع سعرها السوقي إلى القيمة الحقيقية، وغالبا ما يحتفظ بها لمدة طويلة، وتسمى الأسهم بهذه الصفات “أسهم القيمة”.

ما هو الفرق بين السعر السوقي والسعر الجوهري؟ ولماذا هما مختلفان؟

السعر السوقي للسهم هو سعر تداول السهم في البورصة، ويعتمد على العرض والطلب للسهم المتداول، من الصعب تحديد السعر الجوهري للسهم بسبب اختلاف طرق حسابه. لكن، تعكس السعرَ السوقي عادة عدةُ عوامل إضافية، منها: توقعات نمو الشركة أو الاقتصاد، وبعض المحللين يرون أن سوق الأسهم يبالغ عادة في ردة الفعل خلال مراحل النمو أو الانكماش الاقتصادي؛ مما يجعل بعض الأسهم تتداول بأعلى أو أقل من سعرها الحقيقي، كما حدث في مارس/آذار سنة ٢٠٢٠؛ حيث انهارت أغلب أسعار الأسهم مما وفر فرصا ممتازة لشرائها بسعر أرخص قبل أن ترجع إلى قيمتها السوقية المعتادة.

كيف يتم تحديد القيمة الجوهرية؟

من الصعب تحديد القيمة الجوهرية لسهم معين بشكل دقيق، إذ لا توجد طريقة محددة لحساب القيمة الجوهرية للشركة، لكن؛ من المعروف أن وارن بافت كان ينظر إلى عدة عوامل أبعد من أداء السعر السوقي للسهم، ولم يكن يهتم بتحركات سعر السهم. كان تركيزه ينصب على فرص الشركة في النمو، وتحقيق أرباح لفترات طويلة، وإن كان لديها إدارة قوية ومتمكنة لإدارة الشركة في الاتجاه الصحيح.

“أنا أفضل أن أستثمر في شركة جيدة السعر ممتازة الأداء، على أن أستثمر في شركة جيدة الأداء ممتازة السعر”.

ما هي بعض النصائح التي يوجهها وارن بافت للمستثمرين؟ 

استثمر بناء على الحقائق لا المشاعر.

استثمر في الأسهم التي يكون سعرها عادلا ولديها أداء قوي.

استثمر في القطاعات التي تستطيع فهم تطورها وتوقع أدائها في المستقبل.

لا تبع أسهمك في شركة إن كان لديها مستقبل قوي، إلا إذا حدث تغيير جذري في أدائها.

حاول البحث عن القيمة الجوهرية للشركة، بناء على توقع أدائها المستقبلي؛ لتستطيع تحديد سعر جيد لأسهمها.

ماذا يعني لي هذا؟ 

الاستثمار طويل الأمد قد يكون فرصة جيدة لمن يريد الاستثمار ولا يملك الكثير من الوقت لمتابعة الأسعار، وقد أثبت للكثيرين أنه فرصة لتحقيق استثمار ناجح؛ حيث إن أغلب الشركات ذات الأداء القوي ستعكس هذه القوة على سعرها وأرباحها المستقبلية، مما قد يوفر نموا قويا للمحفظة الاستثمارية.
Share This