الحلقة الأقوى قد تكون الأضعف

 

“نقطة العطل الواحدة” Single Point of Failure هو مصطلحٌ في البرمجيات يُطلق على أيّ “وصلة” أو “جزء” من نظامٍ يؤدي تعطله إلى توقّف النظام بأكمله عن العمل.

كلما زاد عدد هذه النقاط، كان النظام أضعف وقلّت موثوقيته.

 

لا يقتصر وجود هذه الـ”وصلات” على الأجهزة والأنظمة الإلكترونية فقط، بل يمتد إلى أيّ نظامٍ من الأنظمة الموجودة في حياتنا. 

 

لذا يجب علينا التوقف واستكشاف “نقاط العطل الواحدة” من خلال النظر في أنظمة حياتنا وأعمالنا والسؤال: 

ماذا سيحدث لو اختفت هذه الـ”وصلة”؟ 

ابحث في قائمة عملائك: ماذا سيحدث لو خسرتَ عميلك الفلاني؟ لو كان الجواب أنَّ شركتك ستنهار فهذا العميل هو “نقطة عطل واحدة”، ولابد من توسيع شريحة عملائك.  

ابحث في فريقك: ماذا سيحدث لو تغيَّبت “فلانة” عن العمل أو ترك “فلان” الفريقَ فجأةً؟ 

لو كان الجواب أن العمل سيتعطل تماماً فهذا يعني أنَّ كلاً منهما “نقطة عطلٍ واحدة”، ولا بدَّ من تحصين الفريق من خلال: 

1- توثيق خطوات كافَّة العمليات

2- ربط كلِّ مهمةٍ بعضوٍ “احتياطي” يتم تدريبه من قِبَل العضو الرئيسي على القيام بها 

3- التناوب بين أعضاء الفريق في المهام الرئيسية 

 

نهايةً، لنتذكر أنَّ المشكلة في ” نقطة العطل الواحدة” هي أننا لا ننتبه لها طالما تسير الأمور على ما يرام، لذا لنتفحص أنظمة حياتنا وأعمالنا ونحدّد وصلاتها المهمة في اليوم الأبيض قبل وصول اليوم الأسود!

Share This